عرض مشاركة واحدة
قديم 04-18-2012, 09:05 PM   #3
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,351
افتراضي 03-08


نسب آل ألشرباتي
مقدمة

صورة الغلاف : مدينة الخليل والمسجد الإبراهيمي الشريف في عام 1834 م.
بسم الله الرحمن الرحيم
أحمد الله تعالى وأشكره وأتوب إليه وأستغفره، أحمده حمد الشاكرين القانتين، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ألأحد الصّمد، لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد، وأصلي وأسلم على سيدنا محمد وآله وصحبه والتابعين ومن سار على هديه إلى يوم الدّين. ربِ اغفر لي ولوالديَّ ولأساتذتي وأصحاب الفضل علي، وأنر لي قلبي واشرح لي صدري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي ووفقني لصالح الأمور وخير الأعمال.
في يوم الأربعاء العاشر من جماد الأول سنه 1416 هـ احتفلت عائلة ألشرباتي في ديوانـها في الخليل بفتح واستعراض وثيقة نسب العائلة للمرة الأولى في عهد الجيل الحالي. بحضور نخبة من رجالات العائلة من سكان الخليل والقدس وشرقي الأردن ومصر. حيث قامت العائلة باسترجاع مخطوطة النسب وتسليمها لي بعد أن تنازل لي المغفور له إن شاء الله عبد السلام ناجي عبد السلام ألشرباتي عن حقه بالاحتفاظ بوثيقة النسب فجزاه الله خير الجزاء.
وحيث شرّفني السادة آل ألشرباتي بالاحتفاظ بمخطوطة نسبهم الشريف المتصل بنسب السادات السعدّية، فقد أُسند إلي مهمة إضافة وإكمال ما استجد من تفرعات عليه لإلحاقه بأصل النسب، بقصد إكمال هذا النسب إلى يومنا هذا. لذا فقد جرى فتح واستعراض محتويات وثيقة النسب أمام هذا الجمع المبارك إن شاء الله من أبناء العائلة.
ولِما تقدّم وحتى تكتمل الفائدة وتوخياً للدقّة والصّحة: فقد قمت بتصوير كامل المخطوطة المحتوية أصل النسب واستخراج عشرات الصور المطابقة للأصل عنها، ووزعتها على معظم أفراد العائلة من جميع بطونها وأفخاذها وفروعهم القاطنين في مدن الخليل والقدس وفي الأردن ومصر وأينما وُجِدَ أفراد من نسل جدّنا المغفور له إن شاء الله الشيخ محمد ألشيبي ألشرباتي القادم إلى مدينة سيدنا إبراهيم الخليل من حماه. لدراستها وتزويدي بكل ما استجد من نسب في فروعهم بعد ذلك.
لقد تمَّ الاعتماد أولاً على أصل النسب الشريف المنقول عن وثيقة النّسب الشريف للسادات السعدية المستخرجة من سجلات محكمة صفد الشرعية والمحفوظة ضمن قيود المحكمة، باستخراج ( تطبيق قيد صوره ) مصدقة عنها بتاريخ 16 شعبان المبارك سنة 1322 هـ. وتصديق الصورة متضمنا ما جد عنها من تفرعات من محكمة الخليل الشرعية بتاريخ شهر ذي القعدة سنة ثلاثماية وثلاثة وعشرين وألف. ومطابقة ذلك بما ورد في أمهات ومشاهير كتب الأنساب المثبت بيانها في جدول المراجع في نهاية هذا البحث.
أمّا بالنسبة للإضافات المستجدة على أصل النسب إلى يومنا هذا فقد قمت بالتحقق من المعلومات التي زودني بها أفراد العائلة بطريقة الرواية الشرعية، وذلك بأخذ نَفْس المعلومة من أكثر من فَرْد وَمَجْموعة، وذلك بِقَصْد الدّقة وَالتَحَقُق، كما جرى الاستعانة أيضاً بشهادات الميلاد وشهادات الوفاة وجوازات السفر وبطاقات الهوية الشخصية ومطابقتها بسجلات العائلة الموجودة لَدَيَّ بصفتي أمينُ صندوق العائلة وأمين سِرِّ لجنتها في الخليل.
واتبع في إدخال المعلومات المستجدة النهج المتبع والمتفق عليه عند جميع العائلات والقبائل والمؤرخين والمحاكم الشرعية ونقابات الأشراف: حيث يُحْصَر التسجيل بأعقاب المتوفى الذكور دون الإناث، وألا يلحق بالسجل فرد ما دام والده على قيد الحياة مهما بلغ سنه
هذا بالنسبة لأصل النسب، أما بالنسبة للمواضيع التي طُرِحَت قبلها فكانت مواضيع لازمة للبيان والتوضيح وقد آثَرْتُ في بحثها أن تكون جميع مضامينها مُدَعَمَةٌ بالأدِلَةِ وموجزةٌ في العبارة، لتكون أبلغ في التأثير، وقد تَمَّ الاستدلال بنصوص القرآن الكريم وما صَحَّ أو حَسُنَ في الصحاح المعتمدة من الحديث الشريف، وجرى استبعاد أي حديث ضعيف أو موضوع، ثم آراء واجتهادات وتفسيرات الفقهاء والمفسرين، إمّا حرفياً أو بتصرف مني بالنّص حيث يقتضي الأمر ذلك مُشيراً لِكُلٍ في موضعه.
وحسبي أني قد بذلتُ الوُسْعَ في ذلك، فمن وقف معي عند هذا الحد فقد اكتفى، ومن طلب المزيد فالباب مُشَرّعٌ أمامه، لذا فقد قمت بتزويد القاريْ بكشفٍ حاوٍ بأسماء المراجع التي اعتمدتها وتلك التي اعتمدها غيري ممن سبقني إلى بحث الموضوع، رُغْبَةً في التَوَثُق أو زيادة في الفائدة والتوسّع.
وإني إذ أتتشرف بنشر بحثي المتواضع هذا، فقد جرى تصنيفه في خمسة أبواب هي:
الباب الأول: من ثمانية فصول يبحث في خَلْق الإنسان وَنَسَبُهُ، وبيان موجز عن علم الأنساب وما يتعلق بذلك من أحكام شرعية، وهذا البحث بالكامل منقول من ( موسوعة الخلق والنشوء ) وهي مخطوطة لي تحت الطبع أسأله تعالى أن يعينني على طباعتها ونشرها قريباً.
الباب الثاني: يبحث في نسب العائلة: في ستة فصول هي:
1- بحث بيان طريقة الإضافات على أصل النسب.
2- بطون وأفخاذ العائلة وفروعها كما هي عليه الآن.
3- أعقاب الشيخ شمس الدين أل " 28 " كما ورد في وثيقة النسب.
4- مقدمة وثيقة النسب " المخطوطة.
5- التصاديق على النسب.
6- نماذج منتقاة من كتب الأنساب حول هذا النسب.
الباب الثالث: القصائد
1ـ قصيدة " متن الشيبانيـة " منسوبة إلى جدنا المغفور له إن شاء الله الشيخ يونس الشيباني، وقد نُقِلت من مقدمة وثيقة النسب.
2ـ قصيدة منسوبة للشيخ عبد الغني النابلسي في " مدح بني شيبان " وبالأخص الشيخ سعد الدين الجباوي، وقد نقلت من وثيقة النسب.
3ـ قصيدة في " مدح بني شيبة " تضمنتها وثيقة النسب دون الإشارة إلى ناظمها.
4ـ قصيدة " للمبحرين المخلصين منارة " كمثال على طريقة المسلمين في المدح، دون التفاخر بالأنساب.
الباب الرابع: لوحات تفصيل النسب وعددها ( 33 ) لوحة:
أ‌- وهو منقول بالكامل من ( وثيقة نسب آل ألشرباتي ) المطابقة للنسخة الأصلية من ( نسب السادات السعدية والبهجة السنية ) والتي تنقل لنا نسب آل ألشرباتي (السادات السعدية) من آدم عليه السلام حتى قدوم الخليل في عهد جد آل ألشرباتي: الشيخ محمد ألشيبي ألشرباتي، ونسب آل السعدي الشيباني، وقد أتت في ( 11 ) لوحة. واستكمالاً للفائدة فقد ألحقت بها نسب بني أمية والخلفاء الأمويون، ونسب العباس بن عبد المطلب والخلفاء العباسيون، وكما تضمن نسب بعض مشاهير الصحابة وقادة الفتح، وذلك بقصد زيادة المعرفة وللمساعدة على سهولة الرّبط بين أنسابهم.
ب‌- نسب آل ألشرباتي من الشيخ محمد ألشيبي ألشرباتي القادم من حماه إلى مدينة الخليل من قدوم الخليل إلى يومنا هذا. وهم أعقاب الشيخ من أحفاده الثلاثة أبناء ولده الشيخ شمس الدين. في ( 22 ) لوحة. تتضمن تفصيل نسب العائلة من سنة 1322 هـ حتى يومنا هذا ( سنة 1422 هـ ). وهو ما ألحق بالنسب من تفرعات جَدَّت عليه.
الباب الخامس: الملاحق، وهي جزآن:
أ‌- ويحتوي على صور لبعض أجزاء وثيقة النسب، كمقدمتها والتصديق على مضمونها وإشهاد الشهود عليها.
ب‌- ويحتوي على صور لمستندات تتعلق بالنسب وطريقة تدوينه والإشهاد عليه، منها ما صدر عن المحاكم الشرعية، ومنها ما صدر عن نقابات الأشراف.
ت‌- مجموعة صور ومناظر تشمل: صورة لابن عمومتنا الشيخ محمد عباس السعدي يعرض وثائق ملكيته لأراض قرب مدينة عكا خلال اعتصام في مخيم عين الحلوة في لبنان، بمناسبة التفاوض الجاري على ما يسمى بقرار حق العودة والتعويض، والصورة نشرتها جريدة ( القدس ) في عددها الصادر بتاريخ 9/1/2001 نقلاً عن وكالة ( رويتر ). وبعض الصّور لمناظر من دار ألشرباتي (الفوقا والتحتا ) الواقعة في قنطرة الحمّام بالخليل وموقع المارستان بها وقد أصبح رَسْماً دَرَسْ بعد قيام العدو بهدمه وإزالته مع معظم( دار ألشرباتي التحتا ) لإقامة حي يهودي على أنقاضها، والخلوة الشرباتية الخاصّة بالشيخ محمد ألشيبي ألشرباتي في حمّام الخليل.
لقد بَذَلْتُ الوُسع في بحثي هذا علي أعطي هذا الموضوع الهام حقه من جميع جوانبه، علّه يفي بالمطلوب وحتى لا أنسب أحد إلى غير آبائه وألا أُسقط أحد من الانتساب إلى غير آبائه. فإن تحقق ذلك فالحمد والشكر لله تعالى، وإن خفي عليَ شيء أدى إلى نقص فأدعوه تعالى الصفح والمغفرة، وقد اقتضت حكمته تعالى استيلاء النقص على كافة البشر.
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس